raya


ج : بسم الله الرحمن الرحيم

والحمد لله رب العالمين

وصلى الله على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما


أولاً الاصطفاء يعني الأختيار والذي أختار هنا هو الله سبحانه وتعالى بل وفي الاصطفاء معنى أخر

غير الأختيار وهو الفضل على من أختير من بينهم ولذا كان من بين أشهر إسماء النبي محمد (ص)

هو المصطفى.


وفي الآية أيضاً وصف لهؤلاء المصطفون وهو أنهم عباد الله وهو فضل عظيم لهم بلا شك فأنت تجد

أن خير ما تشهد به لرسول الله محمد (ص) انه عبد الله وهذا الإسم لرسول الله (ص)  (عبد) ورد في

القرآن وفي موضع مدح عظيم لرسول الله محمد (ص) في سورة النجم.


ثم ان هؤلاء العباد المصطفون أورثوا الكتاب وورثة الكتاب هم الأنبياء والأوصياء لا غيرهم.


فهنا تجد أوصاف لا تنطبق إلا على نبي أو وصي وهي أنهم عباد الله حقاً والشاهد لهم الله ، أنهم

مصطفون والذي اصطفاهم الله ، أنهم ورثة الكتاب والذي أورثهم الله سبحانه.


ويبقى انهم ثلاث مراتب

1. ظالم لنفسه ، 2. مقتصد ، 3. سابق بالخيرات.

والسابق بالخيرات : هم فقط محمد وال محمد (ع)

والمقتصد : - هم نوح وابراهيم (ع) والأنبياء والمرسلين الأئمة من ولد ابراهيم (ع)

وظالم لنفسه : - هم باقي الأنبياء والمرسلين (ع) الذين سبقوا ابراهيم ومن ذرية ابراهيم (ع)

قال تعالى (وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَاماً قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا

يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ) (البقرة : 124).


أي الظالمين من الأنبياء وظلم الأنبياء ليس بمعصية بل هو تقصير في أداء العمل نسبة إلى غيره من

الأنبياء الأئمة (ع) فنفس العمل إذا كلف به يونس (ع) ومحمد (ص) لن يكون أداء يونس (ع) له

بنفس مستوى أداء محمد (ص) فهذا التقصير من يونس هو ظلم سبب له أن لا يكون من الأئمة من

ولد ابراهيم (ع) وسبب له أن لا يكون بمرتبة محمد (ص).


** اقرأ المتشابهات إذا أردت تفصيل أكثر لهذه الآية


أحمد الحسن

 

 

لإرسال أسئلتكم للإمام أحمد الحسن ع تابع الرابط التالي : من هنـــــــــا

  • وأوصيكم أن توصلوا الحق لطلابه برفق ورحمة وعطف فأنتم تحملون لهم طعام السماء فلا تتبعوا صدقاتكم بالمن والأذى: ﴿يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى﴾، فإن لم يكن لكم في هدايتهم حاجة فلتكن لكم في أن تكونوا عوناً لنا في عرصات القيامة حاجة كونوا ممن يفاخر بهم الجليل ملائكته. أعينونا بعلم وعمل وإخلاص وإصلاح ذات بينكم، كونوا خير أمة أخرجت للناس، وإن لم يكن أصحاب الكهف فكونوا أنتم لمن قبلكم ومن يأتي بعدكم عجباً.
    الإمام أحمد الحسن اليماني كتاب الجواب المنير الجزء الثالث
  • ادعوكم ايها الناس ان تنقذوا انفسكم من فتنة هؤلاء العلماء غير العاملين الضالين المضلين تدبروا حال الأمم التي سبقتكم هل تجدون ان العلماء غير العاملين نصروا نبياً من الأنبياء أو وصياً من الأوصياء فلا تعيدوا الكرة وتتبعون هؤلاء العلماء غير العاملين، وتحاربون وصي الأمام المهدي ، كما اتبعت الأمم التي سبقتكم العلماء غير العاملين ، وحاربت الأوصياء والأنبياء المرسلين أنصفوا أنفسكم ولو مرة ، وجهوا لها هذا السؤال ، هل سألتم رسول الله(ص) والأئمة عن علماء اخر الزمان قبل أن تسألوا علماء اخر الزمان عن وصي الأمام المهدي هل سألتم القرآن عن العلماء اذا بعث نبي او وصي ماذا يكون موقفهم الذي لايتبدل ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • ادعوكم الى اقرار حاكمية الله، و رفض حاكمية الناس، ادعوكم الى طاعة الله ونبذ طاعة الشيطان و من ينظر لطاعته من العلماء (غير العاملين ). ادعوكم الى مخافة الله و إقرار حاكميته والاعتراف بها ونبذ ما سواها بدون حساب للواقع السياسي الذي تفرضه امريكا. ادعوكم الى نبذ الباطل و ان وافق اهواءكم، ادعوكم الى اقرار الحق و اتباع الحق وان كان خاليا مما تواضع عليه اهل الدنيا. اقبلوا على مرارة الحق فأن في الدواء المر شفاء الداء العضال، اقبلوا على الحق الذي لايبقي لكم من صديق، اقبلوا على الحق و النور وانتم لاتريدون إلا الله سبحانه و الاخرة بعيدا عن زخرف الدنيا و ظلمتها .
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • 1

البحث في الموقع